الرئيسية2021-11-08T10:57:03+03:00

مستقبلهم

مسؤوليتنا جميعا

ساهم معنا

من نحن

مؤسسة حوران الإنسانية مؤسسة غير ربحية تركز على دعم السوريين في سوريا وبلدان اللجوء دون تمييز من خلال التدخلات الطارئة، وتلبية الاحتياجات الأساسية لهم، وتنفيذ برامج التنمية المجتمعية بكفاءة عالية.

تأسست مؤسسة حوران الإنسانية مع تطور الأحداث السورية بداية عام 2012م في الأردن، وتم تسجيلها في تركيا عام 2014 م، وفي سويسرا عام 2016م، حيث بدأت كمجموعة من الأصدقاء بهدف تقديم المساعدات الإنسانية الطارئة في مدينة درعا وريفها، ومنذ ذلك الحين نمت المؤسسة لتصبح من أكبر المؤسسات العاملة في الشأن السوري من خلال تنفيذ 350 مشروعاً لمست حياة أكثر من 10 ملايين مستفيد على امتداد الأرض السورية ودول اللجوء المجاورة، وأسهمت أيضا في تأسيس منبر الجمعيات أحد أهم الأجسام التنسيقية للعاملين الإنسانيين في الشأن السوري، وتملك عضوية منتدى المنظمات غير الحكومية، وعضوية في اتحاد المنظمات الأهلية في العالم الإسلامي وعضوية منتدى أصوات من أجل النازحين السوريين.

Play
تعرف على مشاريعنا

آخر الأخبار

بدء أعمال مشروع ترميم 195 منزل

تتعرض منازل المدنيين والنازحين في الشمال السوري إلى أضرار كبيرة، وذلك بالتزامن مع استمرار الحرب منذ 11 عام، التي استهدفت البنى التحتية ومنازل المدنيين؛ ما أدى إلى إلحاق الدمار

VIEW ALL ARTICLES

المقالات والقصص

من مدونتنا

اللاجئين السوريين في تركيا – الأسئلة المتكررة

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، هي وكالة الأمم المتحدة للاجئينْ. حيث تهتم  باللاجئين وطالبي اللجوء لمساعدتهم في الوصول

تدريبات مشروع الترميم (اسفير)

في سياق الصراع والنزاع المتواصل بين الأطراف في سوريا، والتي نجم عنه أضراراً واسعة النطاق، دمرت الممتلكات والأراضي والعقارات، وهجرت أصحابهم، حيث يواجه النازحون المهجرون صعوبات خاصة فيما يتعلق

اليوم الدولي للتعليم

أفضت الحرب المستمرة في سوريا إلى تردي الأوضاع الإنسانية على كافة الصعد والقطاعات الصحية منها والاقتصادية، ولاسيما القطاع التعليمي،

مشاهدة بقية التدوينات